الموضوع: رسالة لكل ام تشتكي من ابنها دائما امام الآخرين

رسالة لكل ام تشتكي من ابنها دائما امام الآخرين

⁩لو بتشتكي دايما من ابنك قدام الناس، فهذا الموضوع لكي انتي بالذات .. اقرأي هذا الموضوع بتمعن:

في غلطة وحشة اوي بنقع فيها كأمهات قدام ولادنا. 

  • لما نشتكيهم ليل نهار للناس. 
  • لما ننتقدهم على طول قدام الناس ولو على سبيل الهزار. 

⁦⁩بخصوص الشكوى:
احنا بنبقى مضغوطين ومحتاجة نعبر عن نفسنا. بس ولادنا مش هيفهموا كدة. ابنك مش هيفهم غير أنه عالة عليكي وعائق في حياتك وانك مش بتحبيه. 
تعالي نشوف مثلا الموضوع بنظرته: 
انتي بالنسباله الماية والهوا والعالم كله بيدور حواليكي، لما يشوفك بتتكلمي كدة عنه وبتشتكي منه هيترجم ده انت عبء تقيل عليكي وده هيقلل من ثقته في نفسه جدا وهتخليه يكبر مع الوقت حساس و دايما حاسس أنه تقيل على الناس.
غير أنه بيستمد ثقته في نفسه منك، فلما يشوفك بتشتكي من قدراته مخه هيترجم إن هي دي حدوده وهي دي صفاته فعلا، و هيصدق كل الصفات السلبية اللي قولتيها عنه. 
ولو هو عنده ثقة في نفسه وفي سن أكبر من كدة، هينزعج جدا لما يدرك انك بتذميه قدام الناس أن قدام أقرانه خصوصا أنه بقى في سن يحب يظهر في موهبته وقدراته كلها. 

  • مهم نتعلم نحل مشاكلنا مع أطفالنا بخصوصية، ونبطل نشتكي عليهم زي بالظبط ما الزوج مايحبش يسمع شكوى من زوجته عنه بره البيت أو العكس، كذلك علاقتنا بأطفالنا. و ده بالتبعية هيعلمهم نفس الكلام، وهيحلوا مشاكلهم معاكوا وقت المراهقة بدل من الشكوى بره. 
  • الصبر عن الشكوى في السن الصغير مفتاح لحاجات كتير، نقدر نستبدله بالحوار و مفيش حد جرب الحوار في السن الصغير من الأطفال إلا وحكى عن المعجزات⁩ تحاوروا في الخلافات بينكوا أول بأول. 
  • الحوار هيعزز العلاقة بينكوا وقت ثورة المراهقة. حتى لو حصل خلل في علاقتكوا هتفضل في درجة محكومة ومحدودة مش هتبقى بنفس حجم الفجوة اللي بتكون موجودة لو العلاقة بين الأهل والأبناء المراهقين مش مبنية على الكلام والتواصل والحوار. 

فرجاءا، 
خلونا نستبدل شكوتنا من أبنائنا بالمدح والتكتم على أسرارهم ونحط نفسنا مكانهم ونحترهم ذاتهم من أول ما يتولدوا، عشان ده حقهم مش تفضلا منا عليهم.